الصفحة الرئيسية / الجزائر / من الماضي الى الحاضر

من الماضي الى الحاضر

للجزائر تاريخ غني يجهله الكثيرون. ويوماً ما، كانت قرطاج إمبراطورية قوية. وفي وقت لاحق، سقطت الجزائر في يد الفاتحين العرب، الذين مهدوا الطريق في نهاية المطاف للسلالات البربرية، من بينها المرابطين والموحدين. وفي وقت لاحق، شكّلت جزءً من الإمبراطورية العثمانية. عام 1830، استعمرت فرنسا الجزائر. وعلى عكس أماكن أخرى في العالم، فإن الأمر هنا يتعلق بما يسمى مستعمرة فرنسية ضمت مجتمعاً كبيراً من المستوطنين الفرنسيين على مر الزمن. وهذا ما يفسر جزئياً فترة وطبيعة حرب الاستقلال الدامية (1954-1962) أغرقت فرنسا في أزمة سياسية داخلية عميقة. تلا انتصار القوميين الجزائريين إلى نزوح جماعي لما يسمى بالأقدام السوداء (المتحدرين من المستوطنين الفرنسيين) والحركيين (الجزائريين المتعاونين مع الاستعمار الفرنسي). وبعد الاستقلال، وضعت إيرادات النفط والغاز الجزائر على طريق جديد واعد. ومزقت البلاد حرب أهلية دامية (1992-1997) )، أشعل فتيلها إبطال الانتصار الساحق للمعارضة الإسلامية في الانتخابات. واليوم، تنعم الجزائر بالهدوء، ولم تطلها يد “الربيع العربي”.
Funeral of a Kabyle
جنازة لأحد أفراد القبائل الأمازيغية الذي أغتيل في الحرب الأهلية الجزائرية/Photo Corbis

اخر المستجدات


مزيد من القراءة